1994 8

كروية الأرض

Bookmark and Share
هذا    ماعرفه    العلم

ظن القدماء أن الأرض عبارة عن مسطح كبير يحمله عملاق يقف فى الفضاء.  وكان أول من شكك فى هذا الظن هو العالم البولندى كوبرنيكوس (1473-1543)، ثم أعقبه العالم الإيطالى جاليليو (1564-1642) بالقول بكروية الأرض ولم يقبل أحد كلام أى منهما فى عصرهما.  لكن العلم اليوم  يقر بأن الأرض كوكب كروى الشكل يسبح فى الفضاء.  

وهذا  ماقاله  الكتاب  المقدس  منذ  القديم

* كتب أشعياء النبى (700 ق.م. تقريباً) «الجالس على كرة الأرض» (أشعياء 40: 22).

* وقبله بمئات السنين قال أيوب عن الله «يعلق الأرض على لاشئ» (أيوب 26: 7).

دعوة   للتفكير
لقد اختص الله الأرض (رغم صغر حجمها عن باقى الأجسام السماوية) بمكانة فريدة؛ فلا يقال إنه جالس على أى كوكب آخر غير الأرض؛ ذلك لأنها محل سكن الإنسان الذى أحبه الله بلا حدود.  ترى كيف يجب علىَّ كإنسان أن أتجاوب مع محبة الله هذه؟!


عصام خليل
 

الصفحة الرئيسية - إتصل بنا - نبذة عن المجلة

كتّاب المجلة - أعداد نحو الهدف السابقةصفحة البحث

©2010 Nahwal Hadaf